المزيد
الآن
كيف الحال

عدم التمكن من اللغات الأجنبية وضعف التكوين من أسباب تعثر البحث العلمي.. في "كيف الحال"

دوزيمدوزيم

استضافت عزيزة العيوني في هذا العدد الدكتورة ماجدولين النهيبي، خبيرة في التربية والتعليم، للحديث عن البحث العلمى وأسباب تعثره، حيث أوضحت النهيبي أن ضعف تكوين الطالب الباحث أحد هذه الأسباب، إضافة إلى مشكل عدم التمكن من اللغات الأجنبية، والذي يشكل عائقا كبيرا أمام الطالب الذي لا يستطيع الانفتاح على ما كتب من نظريات وأبحاث في مجال تخصصه.

من جهة أخرى، ترى الدكتورة النهيبي أن أغلب الطلبة لا يقومون بالمجهود الذي يتطلبه البحث رغم كل الإمكانيات التي يتيحها الأنترنت، حيث إن البحث عن المراجع كان يتطلب في السابق التنقل من مكتبة إلى أخرى ومن مدينة إلى أخرى، وهو وقت ومجهود وفره الجيل الحالي، وكان من المفترض أن يتم استغلاله بشكل إيجابي وهو ما لا يحصل في غالب الأحيان. المزيد من التفاصيل في الفيديو التالي.

السمات ذات صلة

آخر المواضيع