المزيد
الآن
كيف الحال

دراسة: 94 بالمائة من الرجال يعيشون العنف النفسي في بيت الزوجية في "كيف الحال"

دوزيمدوزيم

يرتبط الحديث عن العنف في أذهاننا بالعنف الجسدي، في حين أن هذا العنف يمتد إلى ما هو اجتماعي واقتصادي ونفسي وجنسي، أما البيئة التي نجد فيها العنف، فقد يكون في الوسط العائلي أو بين الأزواج أوفي مؤسسات التعليم أو مقرات العمل وفي الأماكن العمومية.

الدكتور حاتم شرفي الإدريسي الاختصاصي في الأمراض الجنسية والمشاكل النفسية، يركز حديثه في هذا العدد عن العنف النفسي، وينطلق من نتائج دراسة قامت بها المندوبية السامية للتخطيط والتي قدمت مجموعة من الأرقام والمعطيات حول هذه الظاهرة ومدى انتشارها في المجتمع.

بينت الدراسة أن 69 بالمائة من النساء يتعرضن للعنف النفسي، والغريب هو نسبة الرجال المرتفعة التي تعيش العنف النفسي داخل بيت الزوجية، والتي تقول الدارسة بأنها تصل إلى حوالي 94 بالمائة من الرجال الذين يعانون من الضغط الذي تمارسه عليهم زوجاتهم، لدرجة أن بعض الرجال يتفادون العودة إلى المنزل مبكرا تفاديا لما يترتب عن مراقبة زوجته لحركاته وسكناته، وقد يصل الأمر إلى التحقير والشتم.

 

السمات ذات صلة

آخر المواضيع