المزيد
الآن
صباحيات

الكسل.. أكبر أسباب الفشل وهذه أولى خطوات التغلب عليه في "صباحيات"

دوزيمدوزيم

ابدأ بتسريح شعرك، حضر لنفسك كوب قهوة أوشايا، أو رتب ركنا من دولاب ملابسك... ابدأ بمثل هذه الأمور البسيطة وحاول أن تتغلب عن طريقها على الكسل قبل أن يتمكن منك ويصبع طبيعتك.

قد يكون سبب هذا الكسل فيزيولوجيا، حيث يكون هناك نقص في الحديد أو في فيتامين دال على سبيل المثال، لكن عندما تتأكد أن الكسل الذي أصبح لصيقا بك لا يرتبط بأي مشكل صحي، يجب أن تنتبه قبل فوات الأوان، لأن الكسل يدمر العلاقات ويؤثر على الحياة العملية وعلى الجانب النفسي حيث يجعلك محبطا ويؤثر على ثقتك بنفسك.

ويجب أن تتذكر دائما، كأب أو أم، أنك قدوة لأبنائكم، والكسل والتسويف سيؤثر بلا شك عليهم، وستلاحظ أنهم يلجؤون إلى التسويف والتلكؤ في القيام بأبسط الأمور، لأن الدماغ في نهاية المطاف يستجيب لما برمجته له، فإذا برمجته على الكسل والتسويف فسيعطيك إحساسا بالعجز وعدم القدرة على فعل أي شيء كما توضح الكوتش منى الصباحي في فقرة للأحسن. شاهدوا الفيديو.

السمات ذات صلة

آخر المواضيع