المزيد
الآن
مسحة عنق الرحم أو Frottis... اختبار بسيط، لكنه مهم للكشف عن سرطان عنق الرحم-حوار
صحة

مسحة عنق الرحم أو Frottis... اختبار بسيط، لكنه مهم للكشف عن سرطان عنق الرحم-حوار

مسحة عنق الرحم أو Frottis، من الاختبارات المهمة التي يجب أن تقوم بها المرأة للكشف عن سرطان عنق الرحم، الذي يعد من أكثر السرطانات التي تصيب النساء في المغرب، إذ يأتي في المرتبة الثانية بعد سرطان الثدي، ويتم تسجيل أزيد من 3000 حالة إصابة سنويا. في الحوار التالي، تسلط الدكتورة نادية مزيان المتوكل، اختصاصية في طب النساء والتوليد، الضوء على أهمية هذا الاختبار:

2m.ma: ما هو اختبار مسحة عنق الرحم Frottis، وما هي أهميته؟

هو اختبار مهم للكشف عن سرطان عنق الرحم، حيث يتم أخذ خلايا عنق الرحم، وعنق الرحم هو بداية الرحم، ونحن بهذا الاختبار نسعى للاطمئنان على سلامة هذا العضو.

عندما نأخذ خلايا عنق الرحم، نبعثها إلى مختبر خاص، وهو مختبر تحليل الأنسجة، حيث يتم الاختبار عن طريق المجهر، وهناك عدة نتائج محتملة: إما أن تكون نتيجة مسحة عنق الرحم سليمة، وقد تكون مرفقة بملاحظة حول وجود التهاب inflammatoire Frottis

2m.ma: حتى مع وجود هذه الملاحظة، تبقى نتيجة الاختبار سليمة؟

نعم، قد تكون هناك ملاحظات، ولكن النتيجة سليمة، وفي كلتا الحالتين، تعيد السيدة الاختبار بعد مرور سنة

2m.ma: ما هي الاحتمالات الأخرى؟

هناك احتمال أن يظهر الاختبار وجود خلايا عنق الرحم حاملة لفيروس الوَرَم الحُلَيمِي البشري HPV، المسؤول عن السرطان،

في هذه الحالة يجب أن نعمق التشخيص، ولا بد من تدخل الاختصاصي في أمراض النساء والتوليد، حيث يجري اختبار HPV، لمعرفة ما إذا كان هذا الفيروس، فيروس الوَرَم الحُلَيمِي البشري من النوع الذي يعطي السرطان، وهل هناك أمور أخرى إلى جانب الفيروس، في هذا الاختبار نقوم بالتحليل الجيني للفيروس.

إذا أظهرت النتائج أن الفيروس ليس من النوع الذي يتسبب في السرطان، فإننا نطمئن نسبيا، أما إذا كان من النوع المسبب للسرطان، فإن الطبيب المختص يعمق التشخيص وقد يطلب القيام ب biopsie.

في حالات أخرى، قد تبين النتائج وجود فيروس HPV، إضافة إلى خلايا ما قبل السرطان، وتتم المتابعة حسب كل حالة، حيث يلعب أحيانا عامل السن دورا مهما لأن عنق الرحم يتغير مع السن.

2m.ma: ابتداء من أي سن ينبغي أن تقوم المرأة بمسحة عنق الرحم أو Frottis؟

ابتداء من 25 سنة، إذا كانت لها علاقات جنسية، وإذا كان الاختبار سليما، نعيده في السنة الموالية، وإذا كانت النتيجة أيضا سليمة، تقوم به المرأة مرة كل ثلاث سنوات.

2m.ma: إذا كانت المرأة تقوم به كل 3 سنوات، فهذا يعني أنها لن تصاب بالسرطان على اعتبار أن الفيروس يتطلب عدة سنوات ليتحول إلى خلايا سرطانية؟

بطبيعة الحال، لأننا نتتبع تطور خلايا عنق الرحم، لذلك من الضروري أن يتم هذا الاختبار بشكل جيد،

أي أخذ الخلايا من المكان التي تبدأ فيه الخلايا ما قبل السرطانية.

2m.ma: من الذي يقوم بهذا بمسحة عنق الرحم أو Frottis؟

الطبيب هو الذي يأخذ خلايا عنق الرحم، قد يكون اختصاصيا أو في الطب العام، ويرسلها لمختبر الأنسجة، وبعض هذه المختبرات تقوم بهذا الاختبار، لكن الطبيب هو من يجب أن يكتب الوصفة الطبية l’ordonnance.

2m.ma: إذا كانت المرأة قد أخذت لقاح سرطان عنق الرحم في سن المراهقة، هل من الضروري أن تقوم ب Frottis؟

نعم، يجب أن تقوم ب Frottis سواء باللقاح أو بدون لقاح لتحمي نفسها من سرطان عنق الرحم

2m.ma: وما فائدة اللقاح إذن؟

الأبحاث والدراسات التي أجريت لحد الآن، خلصت إلى أنه حتى مع اللقاح، يجب أن تقوم المرأة ب Frottis بنفس الوثيرة التي تحدثنا عن سابقا، ربما تتغير هذه التوصيات مستقبلا، لكن حاليا هذا ما ينبغي القيام به لتقادي الإصابة بسرطان عنق الرحم.

السمات ذات صلة

آخر المواضيع