المزيد
الآن
لجنة بنموسى تجتمع مع ممثلي اتحاد غرف التجارة والصناعة والخدمات
وطني

لجنة بنموسى تجتمع مع ممثلي اتحاد غرف التجارة والصناعة والخدمات

دوزيمدوزيم

واصلت اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي، الثلاثاء بالرباط، جلساتها المخصصة للاستماع لممثلي المؤسسات والقوى الحية للأمة المتضمنة للأحزاب والنقابات والقطاع الخاص والجمعيات، باجتماع مع ممثلي اتحاد غرف التجارة والصناعة والخدمات.

وهكذا، دعا الاتحاد، الذي كان ممثلا في هذا الاجتماع برؤساء غرف جهات الرباط -سلا-القنيطرة، السيد عبد الله عباد، والدار البيضاء-سطات، السيد عادل ياسير، وطنجة-تطوان-الحسيمة، السيد عمر مورو، ومراكش-آسفي، السيد محمد فضلام، ودرعة تافيلالت، السيد محمد الأنصاري، وكلميم واد نون، السيد الحسين عليوي، إلى النهوض بالمقاولات الصغرى والمتوسطة، وذلك في إطار بلورة النموذج التنموي الجديد.

وأبرز رئيس غرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة طنجة-تطوان-الحسيمة، السيد عمر مورو، في تصريح صحفي عقب هذا الاجتماع، أهمية المقاولات الصغرى والمتوسطة التي تمثل قرابة 90 في المائة من النسيج المقاولاتي، وتعتبر ركيزة الاقتصاد الوطني.

وأضاف أن المقاولات الصغرى والمتوسطة أضحت تعاني من مجموعة من التحديات أبرزها منافسة المقاولات الأجنبية التي ازدادت حدتها في ظل انفتاح المملكة على الاقتصاد العالمي، داعيا إلى توفير الوسائل الضرورية لتمكين هذه المقاولات من رفع التحديات المطروحة.

وكانت اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي قد عقدت اجتماعات مع ممثلي سبعة أحزاب غير ممثلة في البرلمان، للاستماع لتصورهم حول النموذج التنموي الجديد. ويتعلق الأمر بكل من حزب الوسط الاجتماعي، وحزب الاتحاد المغربي للديمقراطية، وحزب الحرية والعدالة الاجتماعية، وحزب الأمل، وحزب الديمقراطيين الجدد، وحزب العمل، وحزب النهضة.

كما استمعت اللجنة لمساهمات وآراء كل من الهيئة الوطنية للنزاهة والوقاية من الرشوة ومحاربتها، وجامعة غرف الصيد البحري، وجامعة الغرف الفلاحية، والاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، وفيدرالية اليسار الديمقراطي، وجامعة غرف الصناعة التقليدية، وحزب اليسار الأخضر، والمنظمة الديمقراطية للشغل، وحزب الوحدة والديمقراطية، وسبعة أحزاب غير ممثلة في البرلمان (العهد الديموقراطي، والقوات المواطنة، والشورى والاستقلال، والإنصاف، والبيئة والتنمية المستدامة، والحزب الديموقراطي الوطني، وحزب النهضة والفضيلة).

كما قدم ممثلو كل من حزب التجمع الوطني للأحرار، والفيدرالية الديمقراطية للشغل، وجمعية جهات المغرب، وأحزاب الأصالة والمعاصرة، والاتحاد الدستوري، والتقدم والاشتراكية، والحركة الشعبية، إضافة إلى ممثلي الجمعية المغربية لرؤساء مجالس الجماعات، تصوراتهم بشأن تجديد النموذج التنموي.

وانعقدت كذلك جلسات استماع تميزت بتقديم ممثلي كل من الاتحاد العام للشغالين بالمغرب، والكونفدرالية الديمقراطية للشغل، وحزب الحركة الديمقراطية الاجتماعية، والاتحاد المغربي للشغل، وأحزاب العدالة والتنمية، والاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، والاستقلال، لآرائهم حول تجديد النموذج التنموي

 

السمات ذات صلة

آخر المواضيع