المزيد
الآن
(فرق في طي النسيان) اليوسفية الرباطية.. أحد أندية العاصمة التاريخية
رياضة

(فرق في طي النسيان) اليوسفية الرباطية.. أحد أندية العاصمة التاريخية

يعمل موقع القناة الثانية طيلة شهر رمضان على إنجاز سلسلة تعريفية بالأندية المغربية التي دونت إسمها في تاريخ الكرة الوطنية، قبل أن تندثر من الساحة الكروية أو أن تتحول لأندية على الهامش تقبع في الدرجات الدنيا للبطولة الاحترافية المغربية.

 

تأسس نادي اليوسفية الرباطية في أربعينيات القرن الماضي، لينضاف إلى الفرق الرباطية العديدة التي كانت تنشط في منافسات الكرة المغربية.


وانخرط الفريق تحت لواء الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم التي تأسست بعد حصول المغرب على الاستقلال، لتبدأ آنذاك رحلة الفريق صوب تحقيق الصعود للدرجة الأولى.


وخاضت اليوسفية الرباطية السنتين الأوليين بالأقسام الشرفية قبل أن تضمن صعودها للدرجة الثانية من البطولة المغربية. 

 

وانصب تركيز الفريق بعد ذلك لتحقيق الصعود للدرجة الأولى، حيث كان قريبا من ذلك خلال الموسم الكروي 1964/1965 لولا الانهزام في مباراة السد أمام فريق الدفاع الحسني الجديدي بثلاثية نظيفة.

 

               من مواجهة اليوسفية الرباطية أمام الدفاع الحسني الجديدي

 

وتأجل حلم الصعود إلى غاية سنة 1970 لتعم آنذاك الفرحة عشاق النادي والكرة الرباطية التي أضحت تتمع بفريق آخر يمثلها في قسم الصفوة.


ودام تواجد اليوسفية الرباطية في الدرجة الأولى موسمين متتاليين استطاع خلالها أن يحقق نتائج مميزة خاصة في الموسم الأول، قبل أن يعود للدرجة الثانية بعد نزوله في الموسم الثاني ويفشل منذ ذلك الحين في العودة لقسم الكبار.

 

وتميز الفريق بضمه للاعبين مميزين على مر التاريخ مثل الرايس، الشرقاوي، رشيد بنمحمود، كما أشرف عليه الإطار الوطني عبد الغني بناصري ولعب في صفوفه الإطار الوطني يوسف المريني.

 

اقرأ أيضا:

(فرق في طي النسيان) مولودية مراكش.. "نادي المثقفين" الذي ضم أبرز لاعبي المنتخب الوطني 

(فرق في طي النسيان) القرض الفلاحي.. دربه الزاكي وتروسيي قبل أن يندمج مع جمعية سلا 

(فرق في طي النسيان) رجاء أكادير.. اقتسم مع الحسنية هواء المدينة قبل أن يغيب عن الأنظار 

السمات ذات صلة

آخر المواضيع