المزيد
الآن
رئيس فيدرالية جمعيات الآباء: امتحانات "الباك" القطب العلمي مرت في ظروف عادية....
تعليم

رئيس فيدرالية جمعيات الآباء: امتحانات "الباك" القطب العلمي مرت في ظروف عادية.. وتسجيل انخفاض مهم في حالات الغش

غ.قغ.ق

قال نور الدين عكوري، رئيس الفيدرالية الوطنية لجمعيات آباء وأمهات وأولياء التلامذة بالمغرب، إن امتحانات الباكالوريا، والتي تجري للسنة الثانية على التوالي في ظل جائحة كورونا، القطب العلمي والتقني مرت في ظروف عادية، مسجلا أن "جميع المواد التي اختبر فيها تلاميذ "الباك" قد تلقوا فيها الدروس".

وأضاف عكوري، في تصريح لموقع القناة الثانية، أن "التلاميذ اشتكوا من أن اختبارات بعض المواد كانت مطولة بالنظر إلى المدة الزمنية المخصص لها مثل مادة الفيزياء والتي لم يتمكنوا من الإجابة على جميع الأسئلة المطروحة".

وتابع، "فيما يتعلق بالمواد الأخرى كالانجليزية والفلسفة كانت الأسئلة في متناول الجميع، فيما سجلنا على لسان الممتحنين أن مادة العلوم والحياة والأرض كانت صعبة".

"بالنسبة لنا كأولياء الأسر كنا نخشى أن توضع أسئلة الاختبارات في دروس لم يتمكن التلاميذ من دراستها" يقول عكوري، ثم أضاف: "على العموم فإن المترشحات والمترشحين راضون على الامتحانات الاشهادية بالشعب العلمية والتقنية".

وأما بشأن حالات الغش، يبرز المتحدث ذاته، أنه تم "تسجيل انخفاض في حالات الغش هذه السنة مقارنة مع السنوات الماضية"، مفيدا أن "الوزارة بتنسيق مع الجهات المسؤولة طورت تقنيات رصد حالات الغش (التي تستعين بالتكنولوجيا) قبل ولوج المترشح (ة) إلى قاعة الاختبار وهو ما مكن من خفض ظاهرة الغش، أما فيما يخص حالات الغش داخل قاعة الاختبار فهي قلت بشكل كبير نظرا لوعي التلاميذ بخطورة الإقدام على الغش وما تليه الحرمان من الدراسة لسنتين". يورد المتحدث ذاته.

والجدير بالذكر، أن اختبارات قطب الآداب والتعليم الأصيل ستنطلق يوم غد الجمعة، وستستمر إلى غاية يوم السبت 12 يونيو.

السمات ذات صلة

آخر المواضيع