المزيد
الآن
رئيس المجلس الإقليمي للسياحة بأسا- الزاك يستعرض الإجراءات المعتمدة من أجل تنش...
سياحة

رئيس المجلس الإقليمي للسياحة بأسا- الزاك يستعرض الإجراءات المعتمدة من أجل تنشيط القطاع السياحي

وكالاتوكالات

يستعرض علي قيس، رئيس المجلس الإقليمي للسياحة بأسا- الزاك، في حوار أجرته معه وكالة المغرب العربي للأنباء، المؤهلات التراثية والثقافية والطبيعية والدينية التي يزخر بها الاقليم، والإجراءات المعتمدة من أجل تنشيط القطاع السياحي، والجهود المبذولة للنهوض به، وكذا آفاق القطاع خاصة بعد مرحلة كورونا (كوفيد-19).

ماهي المؤهلات التي يزخر بها اقليم أساس الزاك؟

يزخر إقليم أسا الزاك بمؤهلات وإمكانيات متنوعة، تراثية وثقافية وطبيعية ودينية من شأنها توفير فرص مهمة لتنشيط القطاع السياحي وإقلاعه.

إن المنطقة تعرف تنوعا وثراء يقوم على الغنى الايكولوجي الطبيعي، والتميز الاركيولوجي الأثري، والتنوع الواحي البدوي، والتعدد الثقافي الألسني، والديني الروحي.

يتعين التعريف بهذه المؤهلات وتأهيلها واستغلالها على النحو الأمثل في مختلف المخططات التنموية، ومنها القطاع السياحي ، إذ يعزز الطابع الصحرواي فرص إمكانيات تطوير السياحة ، فالاقليم يتوفر على حوالي 30 واحة صحرواية وجبلية ورطبة ، وغطاء نباتي من أهم مكوناته شجر الطلح والاركان، ثم الكثبان الرملية خاصة بمنطقة البيرات، إضافة الى جبال ومرتفعات مثل سلاسل جبال "باني" (170 كلم طولا ) وجبال "وركزيز" (160 كلم طولا).

كما يزخر الاقليم بمباني تاريخية وبنقوش صخرية ومدافن أثرية، وبمسالك طرقية قديمة كانت ممرا للقوافل التجارية، فضلا عن الروافد الثقافية واللغوية (زوايا) والحسانية والأمازيغية .

كيف يتفاعل المجلس مع كل هذه المؤهلات والمقومات ؟

إن المجلس المحدث في دجنبر 2019 ، بتنسيق مع السلطات المحلية والمجالس المنتخبة والمجتمع المدني، انطلاقا من إيمانه بأهمية المقاربة التشاركية، يضع نصب عينيه تحقيق إقلاع سياحي على مستوى الاقليم وجعله قطبا سياحيا، لهذا يركز في جهوده ونشاطاته في إبداع مجموعة من البرامج التي تسير في اتجاه التعريف بإمكانيات الاقليم وقدراته الطبيعية والتي من شأنها أن تجعله موضعا جاذبا للسياح، منفتحا بالتالي على السياحة الوطنية والدولية.

ما هي الإجراءات التي يراهن عليها المجلس ويعمل عليها لتحقيق إقلاع للقطاع؟

إن النهوض بالقطاع السياحي في مدينة أسا، والإقليم عموما، يرتكز على الاستغلال الأمثل لمؤهلاته، والاستغلال اللائق للمجال الجغرافي والعامل البشري أيضا.

وبهذا الخصوص، تمكن المجلس من إبرام اتفاقية شراكة مع المكتب المغربي للسياحة من أجل وضع خطة عمل تروم بالخصوص، إبراز مؤهلات الاقليم عبر إعداد خريطة سياحية تفاعلية خاصة بالمنطقة لتوطين هذه المؤهلات (واحات، نقوش صخرية، كثبان رملية، مدافن قديمة، زوايا، ...) وإدراجها ضمن الخريطة السياحية الوطنية في أفق التأشير عليها من طرف المكتب المغربي للسياحة والترويج لها وطنيا ودوليا .

كيف يمكن تحقيق تكامل بين المؤهلات التي تزخر بها الإقاليم الأربعة لجهة كلميم واد نون للنهوض بالقطاع جهويا ؟

تزخر إجهة كلميم واد نون بمؤهلات سياحة فريدة، "إنها الجهة الوحيدة على الصعيد الوطني التي تمتزج فيها الصحراء بالبحر (طانطان، سيدي إفني)، والواحات"، فهي تتوفر على سياحة واحاتية، وسياحة استشفائية (رمال ، حامات طبيعية)، وسياحة ساحلية (شواطئ)، وسياحة ايكولوجية (محميات طبيعية) ، وسياحة جيولوجية (جبال، ووديان)، وسياحة روحية (مقابر ، زوايا)، وسياحة ثقافية مادية ( نقوش صخرية، قصور، قصبات) .

وبالتللي فجهة كلميم واد نون تجتمع فيها كل مقومات السياحة الناجحة والخالقة لفرص التنمية. 5 / ما هي آفاق القطاع بالاقليم خاصة بعد مرحلة جائحة كورونا ؟

بخصوص رؤية المجلس المستقبلية، فهو ، بالاضافة إلى اشتغاله على خريطة سياحية لتوطين مؤهلات الإقليم ضمن الخريطة السياحية الوطنية، فهو بصدد الاشتغال على إحداث بوابة إلكترونية جديدة بمواصفات دولية، وهي الآن في إطار التجريب، وأيضا العمل على إصدار كتيبات للتعريف بالإقليم ، وفيديوهات ترويجية للسياحة بالمنطقة.

كما يفكر المجلس في خلق كشك للارشاد السياحي بالمنطقة للتعريف بالمنطقة وتنظيم دورات تكوينية للفاعلين المحلين.

إن ما خلفته جائحة كورونا من تداعيات على كل القطاعات ومنها السياحة، ليس بالمغرب فقط وبل في العالم أجمع، هو فرصة لترتيب الأولويات والاشتغال من أجل الدفع بالقطاع على مستوى الاقليم .

لذلك، يتعين تظافر الجهود بين كافة المتدخلين من أجل تحقيق تكامل بين كل المؤهلات ليس بإقليم أسا الزاك فقط وإنما في كل أقاليم الجهة .

السمات ذات صلة

آخر المواضيع