المزيد
الآن
رئيس الحكومة يلتقي قادة أحزاب المعارضة
وطني

رئيس الحكومة يلتقي قادة أحزاب المعارضة

وكالاتوكالات

 عقد رئيس الحكومة السيد سعد الدين العثماني، أمس الأربعاء بالرباط، لقاء مع قادة من أحزاب المعارضة بالبرلمان.

ويتعلق الأمر بكل من الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة السيد عبد اللطيف وهبي، والأمين العام لحزب الاستقلال السيد نزار بركة، والأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية السيد محمد نبيل بنعبد الله.

وقال السيد نبيل بنعبد الله إن اللقاء، الذي انعقد بطلب من الأحزاب الثلاثة، تناول مواضيع تهم الأوضاع العامة الناتجة عن جائحة (كوفيد 19) سواء تعلق الأمر بانعكاساتها الصحية أو آثارها الاقتصادية والاجتماعية، وما تضطلع به الحكومة وما تسعى للقيام به في هذا الصدد لمواجهة هذه الآثار. وأشار الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، إلى أن الاجتماع كان مناسبة قدمت خلالها هذه الأحزاب وجهة نظرها حول هذه الوضعية. وتابع قائلا " بعد ذلك ناقشنا كل الجوانب المرتبطة بالتحضير للانتخابات، منها بعض الإجراءات التي تتطلب تدقيقا من قبيل طريقة التصويت ويوم الاقتراع وتواريخ الانتخابات "، مضيفا أنه تم التطرق أيضا إلى دور الإعلام العمومي في مواكبة هذه المرحلة.

واعتبر السيد بنعبد الله أن " الساحة أضحت فارغة من أي نقاش سياسي حول البرامج والتصورات والمقترحات التي تحملها مختلف الأحزاب السياسية ". 

من جهته، أبرز السيد عبد اللطيف وهبي، أنه تم خلال هذا اللقاء مناقشة عدة مواضيع أبرزها البرامج والتصورات والمقترحات التي طرحتها الأحزاب السياسية المختلفة. 

وتابع أن الاجتماع تطرق أيضا لدور وسائل الإعلام العمومية في إغناء النقاش العام، بالإضافة إلى طريقة وتواريخ الاقتراع المقبل.

ولفت إلى أن قادة أحزاب المعارضة تناولوا مع رئيس الحكومة مسألة تأخر تمويل الأحزاب السياسية قبل أشهر فقط من الانتخابات المقبلة، مضيفا أنه جرى أيضا مناقشة التداعيات الاجتماعية والاقتصادية لـ" كوفيد 19". 

 

السمات ذات صلة

آخر المواضيع