المزيد
الآن
كيف الحال

خذ ورقة وقلما واكتب مخاوفك.. تَحَكّم فيها قبل أن تُدمّر سعادتك- في "كيف الحال"

دوزيمدوزيم

الخوف هو إحساس طبيعي لدى كل الناس، بل هو ضروري ومهم لأنه يحمينا من مختلف الأخطار، لكنه عندما يتجاوز حدوده المعقولة، يصبح خوفا مرضيا يؤثر على الشخص ويدخله في دوامة من الأفكار السلبية.

الدكتورة آمال شبش، اختصاصية في الأمراض النفسية والمشاكل الجنسية تسلط الضوء على هذا الموضوع، وتقول إن الخوف المرضي يدفع الإنسان إلى العزلة، وإلى تطوير مجموعة من الأفكار تجعله يضخم الأمور البسيطة ويصبح رهينة لهذه الأفكار التي تتحكم في حياته وفي سعادته.

صحيح أن الحياة تضعنا أمام تحديات وامتحانات عسيرة، لكننا يجب أن نواجهها بدل أن نهرب ونخاف منها، وكوسيلة للتغلب على التخوفات، تقترح علينا الدكتورة شبش، أن نأخذ ورقة وقلما وتكتب الأمور التي تخيفنا وكأننا نتكلم مع أنفسنا، قد يكون خوفا من المرض، من المستقبل أو أي شيء آخر، المهم أن نكتبه ونحاول أن نتحكم فيه قبل أن يتمكن منا. المزيد من التفاصيل في هذا العدد.

السمات ذات صلة

آخر المواضيع