المزيد
الآن
ثانوية "الأمل" بجماعة سيدي بوبكر بإقليم الرحامنة تفوز ب"جائزة زايد للاستدامة"...
تعليم

ثانوية "الأمل" بجماعة سيدي بوبكر بإقليم الرحامنة تفوز ب"جائزة زايد للاستدامة" برسم سنة 2020

وكالاتوكالات

فازت ثانوية "الأمل" الإعدادية بجماعة سيدي بوبكر بإقليم الرحامنة بجهة مراكش اسفي ب"جائزة زايد للاستدامة" برسم سنة 2020، وذلك في فئة "المدارس الثانوية العالمية" عن منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وتسلمت المؤسسة هذه الجائزة الدولية،  الإثنين، في أبوظبي خلال حفل افتتاح "أسبوع أبوظبي للاستدامة" الذي جرى بحضور الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي،نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية، وشخصيات رفيعة تمثل عددا من الدول وأعضاء السلك الدبلوماسي المعتمد بالإمارات منهم سفير المملكة السيد محمد أيت وعلي.

وتم تتويج ثانوية "الأمل" الإعدادية بهذه الجائزة تقديرا للمشروع الذي شاركت به والمتعلق بتوفير المياه بطرق تقليدية "المطفية " وعصرية عبر تزويد الآبار بالطاقة النظيفة، علاوة على توسيع حديقة المؤسسة وتوفير نباتات طبية وعطرية بهدف استخراج الزيوت منها.

وتتوخى المؤسسة، التي مثلت خلال حفل التتويج بوفد ضم معاذ حمزة وعبد الصمد الفقيري من هيئة التدريس بمعية التلميذة فاطمة الزهراء الحمادي، من هذا المشروع توفير المياه الضرورية لها، وتزويد بعض المنازل القريبة منها بالماء الشروب. وتنافس 30 مرشحا لنيل "جائزة زايد للاستدامة " ضمن خمس فئات شملت الصحة والغذاء والطاقة والمياه والمدارس الثانوية العالمية، وذلك في إطار جهود الجائزة، التي تبلغ قيمتها الاجمالية 3 ملايين دولار، لإيجاد حلول لأهم تحديات التنمية بما يتوافق مع أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة 2030.

وشملت قائمة الفائزين بجائزة المدارس الثانوية العالمية لعام 2020 ايضا كلا من مدرسة" آير باتالا" (كولومبيا) عن منطقة الأمريكيتين ومدرسة " حكيمي علياء داي " ( نيجيريا ) عن منطقة إفريقيا – جنوب الصحراء، و"كلية العالم المتحدة" (البوسنة والهرسك ) عن منطقة أوروبا ووسط آسيا، و"مدرسة" بلوم نيبال" (نيبال) عن منطقة جنوب آسيا، ومدرسة "أوتان تاراوا إيتا " (كيريباتي) عن منطقة شرق آسيا والمحيط الهادئ.

وتمنح جائزة فئة المدارس الثانوية العالمية لست مدارس تمثل كل مدرسة منها منطقة جغرافية من العالم. وتشمل قواعد مشاركة المدارس الثانوية تقديم أو تطوير مشروع يعود بالنفع على المدرسة أو المجتمع المحلي المحيط بها.

ويتم توزيع القيمة الإجمالية للجائزة على الفئات الخمس، حيث تبلغ قيمة الجائزة المخصصة لكل فئة 600 ألف دولار، بينما يتم توزيع جائزة فئة المدارس الثانوية العالمية على 6 مدارس فائزة من ست مناطق حول العالم وتحصل كل مدرسة على مبلغ 100 ألف دولار.

تجدر الاشارة إلى أن جائزة زايد للاستدامة التي أحدثت سنة 2008 تحتفل سنويا بالإنجازات التي تحقق التأثير والابتكار والإلهام عبر فئاتها الخمس.
 

السمات ذات صلة

آخر المواضيع