المزيد
الآن
تراجع صادرات المغرب خلال الربع الأول من 2020... وقطاع السيارات الأكثر تضررا
اقتصاد

تراجع صادرات المغرب خلال الربع الأول من 2020... وقطاع السيارات الأكثر تضررا

تراجعت الصادرات المغربية بنسبة 10.6 بالمئة خلال الفترة المتراوحة ما بين يناير ومارس مقارنة مع نفس الفترة من السنة الماضية. 

وحسب المؤشرات الأسبوعية لبنك المغرب، بلغت قيمة الصادرات المغربية خلال الفترة ما بين يناير ومارس 68.2 مليار درهم مقابل 76.3 مليار درهم خلال نفس الفترة من السنة الماضية، حيث تأتي صادرات السيارات على رأس الأكثر تضررا بنسبة تراجع بلغت 25.3 بالمئة.

وبلغت صادرات هذا القطاع خلال الثلاثة أشهر الأولى من العام الجاري 15.4 مليار درهم مقابل 20.6 مليار درهم خلال نفس الفترة من السنة الماضية، تليها صادرات الفوسفاط ومشتقاته التي تراجعت بدورها بنسبة 4.9 بالمئة إلى 11 مليار درهم مقابل 11.5 مليار درهم في الربع الأول من 2019.

وتراجعت الواردات بدورها خلال الفترة المذكورة بنسبة 5.1 بالمئة إلى 117.3 مليار درهم مقابل 123.6 مليار درهم خلال الأشهر الثلاثة الأولى من 2019، حيث عرفت واردات الطاقة تراجعا بنسبة 4.8 بالمئة إلى 17.5 مليار درهم مقابل 18.3 مليار درهم.

 فيما تراجعت واردات سلع التجهيز بنسبة 12 بالمئة إلى 28.3 مليار درهم مقابل 32.2 مليار درهم خلال الفترة المذكورة من السنة الماضية والسلع الجاهزة للاستهلاك تراجعت إلى 25.9 مليار درهم مقابل 26.8 مليار درهم، بتراجع 3.2 بالمئة. 

 

السمات ذات صلة

آخر المواضيع