المزيد
الآن
بوشارب تستعرض استراتيجية وزارتها من أجل إقلاع قطاع التعمير والبناء بعد الجائح...
سياسة

بوشارب تستعرض استراتيجية وزارتها من أجل إقلاع قطاع التعمير والبناء بعد الجائحة على مستوى عمالة الصخيرات – تمارة

دوزيمدوزيم

قالت نزهة بوشارب، وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، إنه من "أجل ضمان إقلاع مستدام للقطاع، نحن في أمس الحاجة اليوم إلى تدعيم قطاع البناء وإنتاج السكن، وذلك عبر تقوية القدرة الشرائية وخلق فرص للاستثمار في القطاع الذي يوفر أكثر من مليون منصب شغل ويساهم بنسبة 6 بالمائة في الناتج الداخلي العام على المستوى الوطني".

وأضافت بوشارب، في لقاء استعرضت فيه البرامج التي سطرتها الوزارة على مستوى عمالة الصخيرات – تمارة المتعلقة بالتدابير المتخذة خلال فترة الحجر الصحي، (أضافت)، أن "الغاية النهائية تتمثل في تحسين ظروف عيش المواطنين، والقضاء على السكن غير اللائق، وتجويد الفضاء الحضري، وتحسين مستوى الخدمات العمومية وتوفير الفضاءات الخضراء والمجالات ذات الجاذبية".

وأشارت بوشارب، إلى أن التدابير والدوريات، على صعيد عمالة الصخيرات – تمارة، مكنت من تسوية 62 مشروعا بقيمة استثمار تبلغ 2.3 مليار درهم وذلك بعد إعادة التدارس مما سيمكن من خلق 24000 منصب شغل 10 بالمائة منها بشكل مباشر.

وتابعت، "كما مكنت الدورية المشتركة مع وزارة الداخلية والمتعلقة بأشغال تجهيز التجزئات والمجموعات السكنية  وبآجال الإنجاز ( المادة 11)، على مستوى العمالة، من جرد 18 مشروعا للتجزئة  من 420 حصة موزعة بين نسبة 83  بالمائة مخصصة للسكن  و17 بالمائة للوحدات الصناعية .

وشددت على أنه اتخذت العديد من التدابير  في باب تبسيط المساطر من خلال تعزيز رقمنة  مجموع الخدمات الإدارية  المرتبطة بقطاع التعمير  والبناء، وذلك بغية  ضمان استمرارية  الأنشطة ذات الصلة  بالبناء لاسيما معالجة ملفات مشاريع طلب رخص التعمير  في سياق الظرفية الصحية الراهنة، حيث تم في هذا الإطار رقمنة 100 بالمائة من خدمات الوكالة الحضرية للصخيرات – تمارة.

 

السمات ذات صلة

آخر المواضيع