المزيد
الآن
المنطقة الصناعية طنجة المتوسط.. قفزة الإقلاع الاقتصادي والصناعي بجهة الشمال ف...
اقتصاد

المنطقة الصناعية طنجة المتوسط.. قفزة الإقلاع الاقتصادي والصناعي بجهة الشمال في الألفية الثالثة

غ.قغ.ق

تحولت جهة طنجة تطوان الحسيمة منذ بداية الألفية الثالثة وبفضل العناية الخاصة التي يوليها جلالة الملك محمد السادس لهذه المنطقة إلى ورش مفتوح، إذ تم إطلاق مخططات للتنمية المجالية وبرامج لإحداث المناطق الصناعية والتجارية والاقتصادية بجهة الشمال.

هذا الإقلاع الاقتصادي والصناعي خلال العقدين الأخيرين اللذين عرفتهما الجهة تجسد في إحداث المنطقة الصناعية طنجة المتوسط (Tanger Med Zones)  سنة 1999 على مساحة قدرها 16 مليون متر مربع، وتعد منصة إقليمية للتنافسية الصناعية واللوجستية والخدمات والتجارة، وتقع حول المجمع المينائي، حيث تتم استثمار هذه المساحة تدريجيا وفقاً لأفضل المعايير العالمية، في بناء مجمعات صناعية ولوجستية وخدمات مندمجة في الميناء وتدار بنظام الشباك الواحد.  

ويتواجد حاليا في هذه المنطقة الصناعية كبرى الشركات والوحدات الصناعية الرائدة والتي يقدر عددها نحو 1000 شركة تدار من قبل هيئات دولية وتوجه أنشطتها للتصدير وتحقق حجم معاملات سنوي بقيمة 85 مليار درهم في سنة 2019.

 

 

 

وتضم جملة من القطاعات ومنها قطاع السيارات (المقاعد والأسلاك، نظام تكييف الهواء، الإضاءة، عملية القولبة بالحقن، وسائد هوائية..) والطيران والملاحة الجوية (قطع مركّبة، جهاز تنقية الهواء، أجهزة الضغط، طلاء الأسطح، حلول ذات تقنية عالية للوصل بين الدورات الكهربائية..) والإلكترونيات (كابلات الألياف الضوئية، موصلات، الأسلاك الضوئية، المكونات الهيدروليكية والهوائية، البطاقات الالكترونية والمكونات الإلكترونية..) والنسيج وصناعة الملابس (المنتجات الجلدية، ملابس، أحذية، زرابي، خيط الخياطة والألياف النسيجية، إعادة تدوير المنتجات النسيجية..) والصناعات الغذائية ( تغليف المواد الغذائية، معالجة المأكولات البحرية، تعبئة المشروبات..) وقطاع الخدمات (الهندسة وتطوير تكنولوجيا المعلومات، مراكز الاتصال، تطوير تكنولوجيا المعلومات، تصميم ثلاثي الأبعاد للسيارات، الدعم التقني..)، كما أنه المنطقة الصناعية طنجة المتوسط توفر أكثر من 80 ألف منصب شغل.  

وتضم المنصة الصناعية كل من: المنطقة الحرّة طنجة وطنجة أوطوموتيف سيتي وتطوان بارك وتطوان شور ومنطقة التجارة الحرة للخدمات اللوجستيّة ومنطقة رونو طنجة المتوسط.

وتتمتع هذ المنصة الصناعية الموجودة في مجمع ميناء طنجة المتوسط، بالعديد من المزايا الهامة وتقدم خدمات عالية الكفاءة تلبى توقعات الشركات العالية الفاعلة، ومن هذه المزايا أنها توجد في موقع استراتيجي عند نقطة تقاطع التدفقات البحرية الكبرى وعلى مقربة من الأسواق المُستهدفة، بالإضافة إلى أنها تعتبر كيان مُتكامل يتمتع ببنية تحتية على أعلى مستوى ومساحات شاسعة.

والجدير بالذكر، أن مجلة (FDI Intelligence)التابعة للفايننشال تایمز، صنفت المنطقة الصناعية طنجة المتوسط  كثاني أفضل منطقة اقتصادية في العالم، وذلك في تصنيف المناطق الاقتصادية الأكثر جذبا في العالم لسنة 2020 (FDI's Global Free Zone of the Year)، بعد مركز دبي للسلع المتعددة بالإمارات العربية المتحدة، بعدما كانت قد صنفت بالمرتبة الخامسة خلال سنة 2019.

 

السمات ذات صلة

آخر المواضيع