المزيد
الآن
أخبار

الكعك المسفيوي..أنقذ المورسكيين في القرن 17 وتحول إلى مصدر عيش عائلات آسفي..فيديو

لا يخلو أي بيت مسفيوي من حلوى "الكعك"، الحلوى الأكثر شعبية بمدينة آسفي، بمكونات بسيطة وتاريخ عريق تتربع هذه الحلوى على عرش الحلويات بالمدينة.

يتخذها مجموعة من العائلات المسفيوية منذ زمن مورد الرزق الأول،  تقول صانعة الحلويات ربيعة عزمي لموقع القناة الثانية 2M.ma، "بدأت في صناعة الحلويات منذ الصغر...وهذه المهنة لا تقتصر فقط على النساء بل هناك رجال متخصصون في صناعة الكعك..."

لحلوى الكعك تاريخ عريق وقصة غريبة، فيشاع حسب المؤرخ ابراهيم كريدية أن تاريخ الكعك يعود إلى القرن 17، حين قرر الملك فيليب الثالث إصدار مرسوم لطرد المورسكيين ببينهم اليهود من الأندلس..ومصادرة ممتلكاتهم ، لهذا اهتدوا إلى إخفاء مجوهراتهم وممتلكاتهم ذات القيمة في عجينة الكعك وخبزها على نار هادئة موهمين السلطات أنها مؤونة للطريق.

التفاصيل في الفيديو

 

السمات ذات صلة

آخر المواضيع