المزيد
الآن
البوليساريو تستغل رمضان وتفرض ضرائب جديدة على المحتجزين لدعم مليشياتها
الصحراء المغربية

البوليساريو تستغل رمضان وتفرض ضرائب جديدة على المحتجزين لدعم مليشياتها

دوزيمدوزيم

كشفت مصادر إعلامية أن قيادة جبهة البوليساريو الانفصالية، استخلصت من المحتجزين بمخيمات تندوف "مساهمات إجبارية"، بمناسبة شهر رمضان لتقديمها لصالح ميليشياتها.

وأبرز منتدى "فورساتين" أن القيادة الانفصالية تحث الساكنة على الانفاق على عناصرها والتبرع رغم قلة ذات يدهم ، ورغم فقرهم المدقع، كاشفة أن الخطوة الجديدة تأتي أياما قليلة بعد فرض أداء تعويض على نساء المخيمات نظير الاستفادة من الكهرباء.

وأوضح المنتدى أنه "في غياب أزواجهم ومعيليهم بحجة الحرب، ورغم إقرار الجزائر بمنحها الكهرباء للمخيمات مجانا، يأتي هذا الطلب الذي فجر فضيحة استفادة القيادة من بيعه لساكنة المخيمات بمبالغ خيالية فوق طاقتهم".

وتابع المصدر ذاته، أن الجبهة خرجت مع الأيام الأولى لرمضان معلنة عن هدية رمضانية جديدة، "عبارة عن مبادرة تمثلت في فرض أداء الساكنة لمساهمات عينية لمقاتلي جبهة البوليساريو".

وأكد المنتدى أن هذه المبادرة الجديدة ستعمم على سائر المخيمات، وهي مبادرة إجبارية، ولا مجال للاختيار فيها، وتأتي بعد حملة من المبادرات والمساهمات المتوالية التي فرضتها قيادة البوليساريو على ساكنة المخيمات منذ إعلان وقف إطلاق النار ".

وأوضح أن القرار رافقته "إجراءات تعسفية مترتبة عن إغلاق المخيمات وإعلان حالة الطوارئ، ومنع التجارة، وتجريم البيع والشراء عموما، والحرمان من التنقل إلا بتراخيص مذلة تبيعها القيادة عبر أزلامها لمن يدفع أكثر ".

 وختم المنتدى بلاغه بالإشارة إلى أن كل هم القيادة الانفصالية "جمع الاموال واستغلال الساكنة في كل مناسبة لتحقيق مآربها الذاتية".

 

السمات ذات صلة

آخر المواضيع