المزيد
الآن
"البام" يسائل وزير الصحة حول وضعية بعض خريجي المدرسة الوطنية للصحة العمومية
صحة

"البام" يسائل وزير الصحة حول وضعية بعض خريجي المدرسة الوطنية للصحة العمومية

دوزيمدوزيم

وجهت  ثورية فراج، النائبة البرلمانية عن حزب "الأصالة والمعاصرة"، سؤالا كتابيا لخالد آيت الطالب، وزير الصحة  حول" مآل المشروع الخاص بتسوية وضعية بعض الفئات من خريجي المدرسة الوطنية للصحة العمومية، وعن الإجراءات والخطوات التي ستتخذها الوزارة لرفع الحيف عن هذه الفئات، وذلك تحقيقا للإنصاف بين جميع خريجي نفس المدرسة الحاملين لنفس الدبلوم".

وجاء في السؤال الكتابي للبرلمانية فراج:" ظل المتصرفون والمهندسون والممرضون وتقنيو الصحة والمساعدون الطبيون خريجو المدرسة الوطنية للصحة العمومية والمعهد الوطني للإدارة الصحية سابقا،يعانون من الحيف والتمييز لسنوات بسبب إقصائهم من منحة التعويض عن دبلوم التخصص إسواة بزملائهم الخريجين من فئات الأطباء والصيادلة وجراحي الأسنان، علما أنهم خضعوا لنفس شروط الولوج والتكوين وامتحانات التخرج والبحوث توجوا بنفس الدبلوم، وهو دبلوم التخصص في الصحة العمومية والتدبير الصحي والإدارة الصحية".

وأضافت فراج أنه " رغم ما أفضى إليه الحوار القطاعي أو مع ممثلي هذه الفئات من الإعتراف بأحقيتهم من التعويض ومشروعيته، إلا أن طول انتظار إصدار مرسوم في الموضوع يثير أكثر من سؤال حول الجدية في التعاطي مع الموضوع، واستمرار هذا التمييز الذي يتنافى مع دستور مملكتنا، الذي ينص على مبدأ المساواة وتكافؤ الفرص، وعدم التمييز بين المواطنين في الحقوق، علما أن عددهم لا يتجاوز المائة".

وزادت قائلة:"لذا نساءلكم السيد الوزير عن مآل المشروع الخاص بتسوية وضعية بعض الفئات من خريجي المدرسة الوطنية للصحة العمومية، وعن الإجراءات والخطوات التي ستتخذها الوزارة لرفع الحيف عن هذه الفئات، وذلك تحقيقا للإنصاف بين جميع خريجي نفس المدرسة الحاملين لنفس الدبلوم"..

 

السمات ذات صلة

آخر المواضيع