المزيد
الآن
الإفراج عن "تلميذات بلفاع وماسة" ووضعهن تحت نظام الحرية المحروسة
عدالة

الإفراج عن "تلميذات بلفاع وماسة" ووضعهن تحت نظام الحرية المحروسة

دوزيمدوزيم

قرر قاضي الأحداث بمدينة إنزكان، زوال اليوم الثلاثاء 4 ماي، بتسليم "تلميذات بلفاع وماسة"،  وعددهن 10، ظهرن في فيديو وبحوزتهن أسلحة بيضاء،  إلى أولياء أمورهن مع إخضاعهن لنظام الحرية المحرُوسة لمدة ثلاثة أشهر، وإدراج الملف بجلسة 08 يونيو المقبل.

وعرفت جلسة الحكم التي عرفتها إحدى قاعات المحكمة الابتدائية بانزكان، حضورا مكثفا لأسر وأهالي التلميذات المتابعات، ودامت الجلسة ساعات.

وامتنع محامي التلميذات، عن الإدلاء بأي تصريح للصحافة التي حضرت أمام المحكمة، بدعوى ان القضية تهم قاصرات، ولايمكن الزج بتفاصيل المحاكمة، في وسائل الإعلام، دون إذن من قاضي الأحداث.

وكان قاضي الأحداث بالمحكمة الابتدائية بإنزكان، قد أقر  بعد زوال يوم الجمعة 30أبريل، إحالة ست تلميذات، ينحدرن من الجماعة الترابية بلفاع وإنشادن، على إصلاحية أكادير.

وبعد تعميق البحث، تبين ان التلميذات اللواتي ظهرن في الفيديو، كن بصدد الرد على فيديو مماثل، ظهر فيه خمس تلميذات من ثانوية المسيرة بجماعة ماسة، وتم توقيفهن والاستماع إليهن بدورهن.

السمات ذات صلة

آخر المواضيع