المزيد
الآن
ارتفاع الرقم الاستدلالي السنوي للأثمان عند الاستهلاك سنة 2020
استهلاك

ارتفاع الرقم الاستدلالي السنوي للأثمان عند الاستهلاك سنة 2020

دوزيمدوزيم

سجل الرقم الاستدلالي السنوي للأثمان عند الاستهلاك خلال سنة 2020 ارتفاعا قدره 0.7 بالمائة مقارنة مع سنة 2019.

وأفادت المندوبية السامية للتخطيط، في مذكرة إخبارية حول الرقم الاستدلالي السنوي للأثمان عند الاستهلاك، أن هذه الزيادة تعود إلى ارتفاع المواد الغذائية ب 0.9 بالمائة ، والمواد غير الغذائية ب 0.5 بالمائة.

وسجل الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك سنة 2020 أهم الإرتفاعات في كلميم ب 2.1 بالمائة ، وفي بني ملال ب 1.3 بالمائة ، وفي طنجة والعيون ب 1.0 بالمائة ، وفي أكادير والرباط ومكناس ب 0.9 بالمائة ، وفي مراكش وسطات والحسيمة ب 0.8 بالمائة ، وفي الرشيدية ب 0.7 بالمائة ، بينما سجل استقرار في كل من فاس والقنيطرة.

كما سجل الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك، خلال شهر دجنبر 2020، انخفاضا ب 0.5 بالمائة بالمقارنة مع الشهر السابق. ونتج هذا الانخفاض عن تراجع الرقم الاستدلالي للمواد الغذائية ب 1,4 بالمائة ، وارتفاع الرقم الاستدلالي للمواد غير الغذائية ب 0,1 بالمائة.

وهمت انخفاضات المواد الغذائية المسجلة ما بين شهري دجنبر ونونبر 2020 على الخصوص أثمان "الخضر" ب 6.5 بالمائة ، و" الفواكه " ب 5.2 بالمائة ، و"اللحوم" ب 1.2 بالمائة ، و"السمك وفواكه البحر" ب 0.5 بالمائة.

وعلى العكس من ذلك، ارتفعت أثمان "الزيوت والذهنيات" ب 0.6 بالمائة ، و" الحليب والجبن والبيض " ب 0.2 بالمائة . وفي ما يخص المواد غير الغذائية، فإن الارتفاع هم على الخصوص أثمان " المحروقات " ب 3,5 بالمائة .

السمات ذات صلة

آخر المواضيع