المزيد
الآن
عامل صيانة يغتصب طفل عمره 5 سنوات في مدرسة للبعثة الفرنسية بالداخلة
مجتمع

عامل صيانة يغتصب طفل عمره 5 سنوات في مدرسة للبعثة الفرنسية بالداخلة

2m
آخر تحديث
237

تعرض طفل في الخامسة من عمره لاغتصاب بمدرسة للبعثة الفرنسية بمدينة الداخلة من طرف عامل صيانة يشتغل بنفس المؤسسة التعليمية، التي يدرس بها الضحية.

ووفق بيان لمنظمة ماتقيش ولدي، التي تعنى بحقوق الأطفال، فإن عامل الصيانة كان يرافق الأطفال إلى المراحيض بطلب من الطاقم التربوي للمؤسسة، واستغل الأمر من أجل اغتصاب الضحية.

تفاصيل القضية تعود إلى منتصف الشهر الجاري حين اكتشفت والدة الطفل رضوضا على مستوى شرجه، إلى جانب إفرازه لسائل غير طبيعي، ما دفعها إلى اللجوء إلى طبيب الأطفال.

وأفاد البيان أن الخبرة الطبية المنجزة في حق الضحية أثبتت شناعة الفعل الذي كان يمارس عليه منذ شهر شتنبر الماضي، مضيفا أن منظمة ماتقيش ولدي سوف تنصب نفسها مطالبا بالحق المدني أمام المحكمة من أجل الدفاع عن الضحية.

يذذكر أنه تم اعتقال الجاني، وهو متزوج و أب لطفلين، ويتواجد حاليا تحت الحراسة النظرية، في انتظار أن يمثل أمام محكمة الجنايات بالعيون، اليوم الجمعة.

السمات ذات صلة

آخر المواضيع