المزيد
الآن
صباحيات

هتك عرض القاصرين.. هل يحق للوالدين التنازل عن حق أبنائهم؟ الجواب في "صباحيات من الدار"

دوزيمدوزيم

تسلط الفقرة القانونية لهذا العدد الضوء على موضوع اغتصاب القاصرين الذي يعتبر من القضايا المثيرة للجدل والتي تطفو على السطح في كل مرة تظهر فيها قضية جديدة. فما هي العقوبة التي نص عليها القانون الجنائي المغربي في مثل هذه القضايا؟.

الأستاذة خديجة الروكاني تقول إن المشرع المغربي ميّز بين الاغتصاب وهتك العرض، وعرّف الاغتصاب بأنه "مواقعة رجل لامرأة دون رضى"، حيث تتراوح العقوبة ما بين 5 إلى 10 سنوات سجنا، وتصل إلى 20 سنة إذا كانت الضحية قاصرا ، أما هتك العرض، فيمكن أن يكون بين رجل وامرأة أو رجل ورجل وغيرها من الحالات، وإذا تم هتك العرض وكان هناك عنف أو تهديد فتصل العقوبة إلى 15 سنة.

فهل من حق الأب أو الأم أو الشخص الذي له علاقة قانونية بالضحية أن يتنازل عن حق ابنه أو ابتنه القاصر في مثل هذه القضايا؟ هل يؤدي الصلح إلى إسقاط العقوبة أو المتابعة؟ كيف يمكن تتحقيق العدالة؟... هذه الأسئلة وغيرها تتطرق إليها الأستاذة الروكاني التي تؤكد على أن القانون الجنائي يعطي للضحية، عندما تصل إلى الثامنة عشر من العمر، الحق في تقديم شكاية ضد المغتصب، ورغم أن الجنح تتقادم بعد 5 سنوات، والجنايات بعد 15 سنة، إلا أن ذلك لا يمنع من تقديم الشكاية. المزيد من التفاصيل في هذا العدد من "صباحيات من الدار".

السمات ذات صلة

آخر المواضيع