المزيد
الآن
مندوبية السجون تُكذب ادعاءت سجين معتقل على خلفية قانون مكافحة الإرهاب بآسفي
مجتمع

مندوبية السجون تُكذب ادعاءت سجين معتقل على خلفية قانون مكافحة الإرهاب بآسفي

أسامة طايعأسامة طايع

نفت مندوبية السجون ما تم نشره في بعض المواقع الالكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي بخصوص سجين معتقل بالسجن المركزي مول البركي بآسفي على خلفية قانون مكافحة الإرهاب،

وأوضحت  إدارة مول البركي في توضيح لها توصلت به 2M.ma،  إن بخصوص ظروف الإقامة، فالمعني بالأمر يوجد في غرفة مساحتها ستة أمتار مربعة تتوفر على كافة المرافق الصحية، إضافة إلى نافذتين للتهوية وباب مشبك يسمح بدخول الهواء إلى الغرفة، علما أن هذه الأخيرة مجهزة بالإنارة بما فيها المرحاض ومكان الاستحمام، يستفيد السجين المذكور من الاستحمام بالماء الساخن، كما أنه يتوفر على عدد كاف من الأغطية إضافة إلى سرير ووسادة خاصين به.

وكذبت ادارة السجن المركزي  ما نشر حول استفادة السجين المذكور من الفسحة لـ"30 دقيقة كل 48 ساعة"، موضحة ان المعني بالأمر يستفيد يوميا من فسحة لا تقل عن ساعة من الزمن في الهواء الطلق، شأنه في ذلك شأن بقية النزلاء.

 ووصفت المندوبية الادعاءات بالكاذبة الهدف منها الضغط على إدارة المؤسسة من أجل الحصول على امتيازات تفضيلية حيث اوضحت  ووعيا منها بذلك، ستظل هذه الإدارة حريصة على تطبيق القانون ولن ترضخ لمثل هذه المناورات، مع الحرص أيضا على ضمان الحقوق التي يكفلها القانون لجميع السجناء.

واضافت المؤسسة السجنية ، أن السجين (ح.ح) يستفيد من الوجبات الغذائية التي توفرها الشركة الخاصة المفوض لها تدبير التغذية داخل المؤسسات السجنية، وهي وجبات متنوعة ومتوازنة، حيث لم يسبق للمعني بالأمر أن تقدم إلى إدارة المؤسسة بأية شكاية بهذا الصدد.

وجددت الادارة في بلاغها  أن له الحق كغيره من السجناء في اقتناء ما يرغب فيه من مواد غذائية من دكان المؤسسة وفقا للإطار المحدد لذلك كما استفاد السجين المذكور من عدة فحوص طبية، حيث سبق أن عرض على طبيب المؤسسة بتاريخ 24/10/2019 بعد إصابته بالتهاب على مستوى الفخذ، واستفاد من فحص آخر بتاريخ 06/12/2019 بعد إصابته بالسعال، وفحص آخر بتاريخ 09/01/2020 على مستوى المعدة، علما أنه قد استفاد أيضا من خدمات صحية أخرى.

السمات ذات صلة

آخر المواضيع