المزيد
الآن
مطالبُ عقد مؤتمر استثنائي للبيجيدي تتوسّع.. توقيعات المبادرة تتجاوز الـ700 توقيعا
سياسة

مطالبُ عقد مؤتمر استثنائي للبيجيدي تتوسّع.. توقيعات المبادرة تتجاوز الـ700 توقيعا

دوزيمدوزيم

أعلنت اللجنة التنسيقية لـ"مبادرة النقد والتقييم" الداعية لعقد مؤتمر استثنائي بحزب العدالة والتنمية، تجاوزَ عدد الموقعين على المبادرة عتبة 700 توقيع، مع تسجيل ارتفاع عدد الموقعين من أعضاء المجلس الوطني للحزب وأعضاء اللجنة المركزية للشبيبة، كما انضافت قيادات اقليمية وجهوية لصفوف الموقعين، حسب اللجنة.

وسجّلت اللجنة في بلاغ لها أنّ %80 من الموقعين على المبادرة يتوفرون على عضوية عامل بالحزب، و %54 سبق لهم تولي مسؤولية تنظيمية بالحزب، كما غطت التوقيعات مختلف جهات وأقاليم المملكة، مؤكدةً أن "الوقت لن يحد من الإصرار على المطلب الأساسي للمبادرة وهو تنظيم محطة للنقد والتقييم، بل الأيام تزيدنا قناعة وإيمانا راسخا أن الحزب في أمس الحاجة لمؤتمر استثنائي يحتضن النقاش الداخلي للحزب".

وعبّرت اللجنة عن رفضها، لما اعتبرته "المضايقات التي يتعرض لها أعضاء لجنة التواصل للمبادرة"، مشيرةً أنّ "هذه الممارسات الغير أخلاقية التي تفضح النزعة الإقصائية والانتقامية التي اختارها البعض جوابا على الأسئلة التي طرحت في المذكرة"، حسب ما جاء في البلاغ.

وأكّد المصدر ذاته، أنّ "هذه المضايقات لن تثنينا عن الاستمرار في سبيل ما نراه خيرا لوطننا وحزبنا، بل تزيدنا إيمانا بضرورة "النقد والتقييم"، موردة أنّ الحزب "في حاجة ماسة لهذه المبادرة التي ستكون فرصة لمعالجة هذه الأمراض التي تعتري التنظيمات الحزبية، والقطع مع هذه الممارسات التي لم يسلم منها حزبنا والتي تسيء لصورته".

وأشار بلاغ اللجنة أنّ من هذه المبادرة كفيلة بإعادة شيء من "المعقولية" للعمل السياسي والحزبي، وتعزيز ثقة المواطن في السياسة وفي الأحزاب السياسية، مبرزةً أن أن هذه الظرفية الصعبة التي تعيشها بلادنا تتطلب التفاف الشعب وراء مؤسسات الدولة وتشبثا قويا بثوابت الوطن.

وجدّدت اللجنة دعوتها، "لمضاعفة الجهود في دعم المبادرة ونشر مضامينها، والانخراط الجماعي في الإجابة على الأسئلة المطروح".

اقرأ أيضاً: مذكرّة النقد ومطلب المؤتمر الاستثنائي يفتحان نقاشاً ساخناً داخل العدالة والتنمية

السمات ذات صلة

آخر المواضيع