المزيد
الآن
مصحات وأطباء خواص: نحن رهن إشارة الدولة لتقديم الدعم الكامل والمواكبة
صحة

مصحات وأطباء خواص: نحن رهن إشارة الدولة لتقديم الدعم الكامل والمواكبة

DR
دوزيمدوزيم

أعلنت تنظيمات مهنية ونقابية للمصحات وأطباء القطاع الخاص، وضعها إمكانياتها المادية واللوجستيكية والبشرية، رهن إشارة الدولة، مشيرة أنها خصصت بنيات بأكملها لدعم جهود الأخيرة، وأن أطباء الإنعاش بالقطاع الخاص، مستعدون لمساعدة ودعم زملائهم في القطاع العام والعسكري.

وكشفت التنظيمات، أنه في إطار المخطط الوطني لليقظة الوبائية لمواجهة فيروس “كوفيد 19 “، ودعما لجهود الدولة بأكملها، ضد هذه الجائحة الوبائية، وتماشيا مع التوجيهات الملكية، فإن أطباء القطاع الحر والمصحات الخاصة يعلنون عن تعبئتهم الشاملة والمواطنة من أجل تقديم الدعم الكامل لمواكبة ومصاحبة احتياجات المواطن المغربي خلال هذه الفترة الحرجة، بتعاون وثيق مع إخوانهم وزملائهم في القطاع العام والقوات المسلحة الملكية.

وجاء في البلاغ، أن العيادات الطبية، امتثالا للتدابير الوقائية والتزاما بإجراءات الحجر الصحي، تعمل على إعادة تنظيم خدماتها الطبية بشكل يسمح بتأمين استمرارية مهامها، مع الحرص على سلامة المرضى والمهنيين، وتلتزم بضمان مواصلة خدماتها، من خلال الفحوصات التي تحترم المواعيد المتباعدة في ما بينها، لتجنب تجمع المرضى، وذلك لحمايتهم والحفاظ على سلامتهم، كما تشدد على أنه لا يجب أن يرافقهم إلى العيادات أكثر من شخص واحد، إذا دعت الضرورة لذلك، علما بأنها تقدم استشاراتها عن بعد بشكل يومي ومجاني.

وأكد المصدر ذاته، أن المصحات الخاصة البالغ عددها 500 مصحة، تضع نفسها رهن إشارة الدولة، بكافة قدراتها وإمكانياتها المادية واللوجستيكية والبشرية، كما هو الحال بالنسبة لأسرّة الانعاش، وقد خصصت بنيات بأكملها لدعم جهود الدولة، كما أن أطباء الإنعاش بالقطاع الخاص، مستعدون لتقديم المساعدة والدعم لزملائهم في العام.

السمات ذات صلة

آخر المواضيع