المزيد
الآن
مدير الاستراتيجية ب"هواوي المغرب" ل2m.ma: نشر 5G بالمغرب لا يمكن أن يتحقق دون...
تكنولوجيا

مدير الاستراتيجية ب"هواوي المغرب" ل2m.ma: نشر 5G بالمغرب لا يمكن أن يتحقق دون دعم حكومي

قال شكيب عاشور، مدير التسويق والاستراتيجية بالفرع المغربي لشركة التكنولوجيا الصينية "هواوي"، إن تقنية الجيل الخامس تعد جزءا من مشاريع الشركة الهيكلية في المغرب، مشيرا في حوار مع موقع القناة الثانية إلى أن هذه التكنولوجيا قادرة على إعطاء دفعة قوية للنمو الاقتصادي للمملكة وتعزيز موقعها كرائد في مجال الاتصالات في إفريقيا. وبخصوص القرارات الأمريكية ضد شركة "هواوي" وتداعيتها على عملاء الشركة بالمغرب، أكد ذات المتحدث أن نشاطها لن يتأثر بهذه القرارات وبأنه سيكون بإمكان عملاء الشركة بالمغرب استخدام كل خدمات الشركة بطريقة عادية.

وفيما يلي نص الحوار،

تمكنت شركة "هواوي" من فرض وجودها في السوق المغربي في فترة قصيرة، كيف تقيمون أداء الشركة بالمغرب خلال هذه الفترة؟

تعتبر شركة "هواوي" المزود الرائد للبنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات والأجهزة الذكية بالمغرب. ومن المهم الإشارة إلى أن شركتنا قد التزمت، منذ إنشائها في المغرب في عام 2002، بتقديم أفضل دعم لمشغلي الاتصالات، والاستجابة بنجاح لتوقعاتهم وتحدياتهم المختلفة. و أصبحت شركة "هواوي المغرب" رائدة في إطلاق شبكة اتصالات 4G و4,5G في المغرب، كما وضعت الشركة خبرتها في خدمة المشغلين لمساعدتهم على الاستعداد لظهور تكنولوجيات جديدة، مثل الجيل الخامس 5G، ومرافقتهم في تنفيذ الاختبارات الفنية المختلفة، حيث من المبرمج أن يجري إطلاق هذه التقنية في الأشهر المقبلة على أن تدخل مرحلة التسويق في مطلع العام المقبل. وانطلاقا من طموحنا للمساهمة في تطوير صناعة الاتصالات السلكية واللاسلكية، قمنا بدور رائد في مجال التحول الرقمي في المغرب من خلال إنشاء أول سحابة B2B مع مشغل وطني توفر إمكانيات نمو جديد ومستدام. بالإضافة إلى ذلك، تصنف شركتنا كمرجع وطني في سوق مراكز البيانات، وهو سوق يتمتع بإمكانات نمو عالية، و نحن ندعم الجهات الحكومية ومشغلي الاتصالات وشركات القطاعين العام والخاص لبناء منصات مفتوحة ومرنة وآمنة تمكنهم من النمو والازدهار فيها، فضلا عن إنشاء أول مركز بيانات جامعي للحوسبة عالية الأداء في المغرب. وغني عن القول إن شركتنا شريك استراتيجي في التحول الرقمي للمملكة وسنستمر في خدمة السوق المغربي من خلال عرض متميز ومكيف وعالي الجودة.

عبرت الشركة عن طموحها في أن يكون المغرب أول بلد افريقي يحظى بتقنية الجيل الخامس في افريقيا، هل أطلقتم محادثات رسمية مع الحكومة في هذا الشأن وهل قمتم بدراسات حول استعداد المغرب لاحتضان هذه التقنية؟

تمكنت شركة "هواوي" في نهاية ماي 2019 من توقيع ما لا يقل عن 55 عقدا من عقود الأعمال المتعلقة بالجيل الخامس مع مشغلين عالميين رئيسيين، بالإضافة إلى تسليم أكثر من مائة ألف محطة إرسال واستقبال أساسية خاصة بتقنية الجيل الخامس إلى الأسواق في جميع أنحاء العالم. وبخصوص المغرب، يعد الانتقال إلى تقنية الجيل الخامس جزءا من مشاريعنا الهيكلية في المملكة، حيث نطمح إلى نشر فعال لشبكة الجيل الخامس ونحن ملتزمون بمساعدة المشغلين الوطنيين على تطوير شبكاتهم لضمان انتقال سلس إلى هذه التكنولوجيا الجديدة. ونحن نعتقد أن تنفيذ هذه التكنولوجيا الجديدة يمكن أن يعزز النمو الاقتصادي ويحسن بشكل كبير من نوعية حياة المواطنين ويساعد المغرب على تعزيز موقعه كرائد في مجال الاتصالات في إفريقيا. ومع ذلك، تجدر الإشارة إلى أن نشر تقنية الجيل الخامس يجب أن يكون مدفوعا برؤية استراتيجية وطنية في المغرب ولا يمكن تحقيقه بدون دعم من الحكومة وبعض المؤسسات ذات الصلة، ونحن مستعدون لمرافقتهم ومشاركتهم خبرتنا في المجال.

زرع القرار الأمريكي بخصوص شركة "هواوي" حالة من الشك والتخوف وسط المستهلكين المغاربة، وأبرزها التوقف عن الحصول على تحديثات نظام "أندرويد" التابع لشركة "غوغل". ماهي الضمانات التي تقدمونها لعملائكم بالمغرب؟

ساهمت "هواوي" بشكل كبير في تطوير ونمو نظام التشغيل "أندرويد" في جميع أنحاء العالم. وبصفتنا أحد شركاء "أندرويد" الرئيسيين حول العالم، فقد عملنا عن كثب مع نظامهم الأساسي المفتوح المصدر لتطوير منظومة يستفيد منها المستخدمون والصناعة على حد سواء. وبخصوص عملائنا المغاربة فأريد طمأنتهم لكون أنشطتنا لن تتأثر وسيكونون قادرين على استخدام كل خدماتنا بطريقة عادية، حيث ستواصل "هواوي" تقديم تحديثات الأمان وخدمات ما بعد البيع لجميع هواتف "هواوي" و "Honor" الذكية بالإضافة إلى الأجهزة اللوحية. ويشمل ذلك الأجهزة التي تم بيعها بالفعل أو تلك المتواجدة بالمخازن، كما سنواصل بناء منظومة آمنة ومستدامة لتقديم أفضل تجربة لجميع المستخدمين في جميع أنحاء العالم.

ماهي طموحاتكم المستقبلية بالنسبة للسوق المغربي؟

نحن واثقون من التوقعات لقطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات على المدى القصير والمتوسط والطويل بالمغرب، وستواصل شركتنا الاستثمار في تعزيز محفظة خدماتها وهياكل التشغيل في المغرب عبر اتباع نهج عملي في كل ما نقوم به بهدف الاستفادة من إنجازاتنا ومواصلة الاستثمار بصبر لتعزيز الإنجازات التكنولوجية، حيث يعكس هذا الاتجاه الاستراتيجي قيمنا الأساسية التي تتمحور في التركيز على العملاء والحفاظ على ولائهم والمثابرة والتطور من خلال التفكير المستمر.  

 

 

 

السمات ذات صلة

آخر المواضيع