المزيد
الآن
مارادونا وريكلمي يدخلان صراع الانتخابات الرئاسية لبوكا جونيورز
رياضة

مارادونا وريكلمي يدخلان صراع الانتخابات الرئاسية لبوكا جونيورز

دوزيمدوزيم
آخر تحديث

يعود الأسطورة دييغو مارادونا والنجم السابق، خوان رومان ريكيلمي، ليتقدما مشهد كرة القدم الأرجنتينية، حيث سيتواجهان بشكل غير مباشر في منافسة بنكهة سياسية في انتخابات مجلس إدارة ناديهما السابق بوكا جونيورز المقررة الأحد.

 

وأعاد ترشح ريكيلمي مع الجهة التي يناهضها مارادونا في انتخابات أحد أبرز أقطاب اللعبة في أميركا الجنوبية إلى الأذهان العلاقة المضطربة بينه وبين مارادونا.

 

ورد مارادونا، العائد حديثا الى الأرجنتين لتدريب فريق خيمناسيا لا بلاتا، بحدة على ترشيح ريكيلمي، قائلا: "لا نريد (دانيال) باساريلا في بوكا، فوز ريكيلمي هو بمثابة حصول ذلك." 

 

و أراد مارادونا من خلال ذكر إسم باساريلا تذكير جماهير بوكا جونيور بالسنوات السوداء التي عاشها الغريم التقليدي، ريفر بلايت، تحت مظلته حين تسلم مهام رئاسة النادي حيث سقط الفريق إلى الدرجة الثانية سنة 2011.

 

وسعت إدارة النادي الحالية لبوكا جونيورز إلى الحد من تأثير شعبية ريكيلمي في الانتخابات عن طريق منعه من وضع صورة له وهو يرتدي قميص النادي على أوراق الاقتراع.

 

ويعود خلاف مارادونا مع ريكيلمي إلى نهائيات كأس العالم جنوب إفريقيا 2010، حينها طلب أسطورة الكرة الأرجنتينية الذي كان مدربا للمنتخب الأول من ريكيلمي العدول عن قرار الاعتزال إلا أن الأخير رفض ذلك بمبرر أن علاقته مع مارادونا ليست جيدة.

 

وتشهد الانتخابات مشاركة نجم أرجنتيني سابق آخر هو الهداف غابريال باتيستوتا الذي خاض تجربة قصيرة مع بوكا (30 مباراة بين 1990 و1991)، وهو يعمل كمستشار لمرشح ثالث للرئاسة هو خوسيه بيرالدي.
 

السمات ذات صلة

آخر المواضيع