المزيد
الآن
في يومه العالمي .. هذه أعراض مرض فقر الدم المنجلي وطرق علاجه
صحة

في يومه العالمي .. هذه أعراض مرض فقر الدم المنجلي وطرق علاجه

دوزيمدوزيم

احتفل العالم يوم الأربعاء، باليوم العالمي لمرض فقر الدم المنجلي، والذي يصادف سنويا الـ19 من شهر يونيو، وهي مناسبة للتحسيس بهذا المرض، وتوعية الأشخاص بأهمية إجراء الفحوصات قبل الزواج من أجل تفادي انتقاله إلى الأطفال، فما هي أعراضه، وما هي طرق علاجه؟ الجواب في الحوار التالي مع الأخصائي في أمراض الدم أحمد مؤدب.

ما هو مرض فقر الدم المنجلي؟

من الأمراض الدموية المزمنة الوراثية، حيث يولد الشخص بخلل وراثي في الدم ناتج عن الكريات المنجلية، والتي تتميز بشكل غير طبيعي في جزيء الهيموجلوبين الذي يحمل الأكسجين في خلايا الدم الحمراء.

الخلايا الحمراء عادة تكون مستديرة، وتتحرك بسهولة في الأوعية الدموية، في حين أنها في حالة المرض تكون على شكل هلال، وتصبح جامدة ولزجة، وفي حال كان عدد الكريات المنجلية كبير فإنها تخلق مشاكل كثيرة للشخص المصاب.

ما هي أعراضه والفئات الأكثر إصابة به؟

هو مرض جيني وجميع الفئات معرضة للإصابة به، إذ لا يوجد فرق بين الجنسين، أما الأعراض فتتمثل في فقر الدم المزمن الناتج عن موت خلايا الدم، اصفرار على مستوى العين، تغير لون البول حيث يصبح شكله غامق.

ما هي طرق علاجه؟

العلاج الوحيد لهذا المرض هو تحاقن الدم، وقد يتم اللجوء إلى زراعة النخاع العظمي، غير أن لا ينصح بهذا الحل إلا في بعض الحالات النادرة التي يتسبب فيها المرض في بعض المضاعفات كمتلازمة الصدر الحادة مما يخلق مشاكل في التنفس، قصور الكلى المزمن، جلطة دماغية.

السمات ذات صلة

آخر المواضيع