المزيد
الآن
العثماني يعزي عائلات ضحايا فاجعة تازة ويؤكد: الحكومة ستتابع الموضوع
مجتمع

العثماني يعزي عائلات ضحايا فاجعة تازة ويؤكد: الحكومة ستتابع الموضوع

دوزيمدوزيم
آخر تحديث

بعد مرور 24 ساعة على وقوع فاجعة تازة، تفاعل رئيس الحكومة سعد الدين العثماني ظهر يومه الاثنين مع الحادث، حيث قدم تعازيه لعائلات الضحايا كما تمنى الشفاء للمصابين، وأكد في الان ذاته أن الحكومة ستتابع الموضوع مع الجهات المختصة لمعرفة السبب الحقيقي وراء الحادث.

وقال العثماني في تدوينة له عبر موقع التواصل الاجتماعي "فايسبوك"،" ببالغ الحزن تلقيت، وأنا باسبانيا، خبر فاجعة انقلاب حافلة ركاب قرب مدينة تازة. أسأل الله الشفاء للمصابين والرحمة للمتوفين والصبر والسلوان لذويهم".

وأضاف" ولمعرفة سبب الحادث ستتابع الحكومة الموضوع مع الجهات المختصة وأجدد الدعوة للسائقين لأخذ كل الاحتياطات وعدم السرعة حفظا لأرواح الركاب".

وكان المندوب الإقليمي لوزارة الصحة بتازة، محمد الحسني، قد أكد لموقع 2m.ma أن الحصيلة الحالية لضحايا حادثة السير التي وقعت عصر أمس الأحد بالطريق السيار بين تازة وفاس، بلغت 17 قتيلا و33 مصابا"، وأضاف الحسني أن 10 أشخاص لفظوا أنفاسهم على الفور في مكان الحادث، و6 آخرين بالمستشفى الإقليمي ابن باجة بتازة، ثم حالة أخرى فارقت الحياة بعد إحالتها على المستشفى الجامعي الحسن الثاني بفاس.

يشار إلى أن الحادثة المميتة وقعت عصر أمس الاحد  بالطريق السيار الرابط بين تازة وفاس، بالنقطة الكيلومترية 277 بجماعة باب مرزوقة، نتيجة اصطدام بين حافلة لنقل الركاب وسيارة خفيفة، وكان على متنها 53 راكبا وكانت متوجهة من مدينة فاس صوب مدينة بركان.

السمات ذات صلة

آخر المواضيع