المزيد
الآن
كيف الحال

تعلم اللغات منذ الطفولة، هل هي فكرة خاطئة؟

دوزيمدوزيم
آخر تحديث

التمكن من اللغة الإنجليزية أو الفرنسية أو لغة أجنبة أخرى، أصبح هاجسا لدى الآباء الذين باتوا يتحدثون مع أبنائهم منذ سنواتهم الأولى بلغة أجنبية حتى يتقنوها، وقد يسجلونهم لاحقا خلال المرحلة الابتدائية في لغة أجنبية ثانية بمراكز اللغات أو يستعينون بأساتذة يقدمون ساعات إضافية. 

الخبيرة في اللسانيات وتدريس اللغات ماجدولين النبيهي تقول إن هذا الهوس بتعلم اللغات في سن مبكرة فكرة خاطئة، وتتحدث عن مفهوم الإغماس اللغوي في تعلم اللغات.

الخبيرة ماجدولين النبيهي تقول إن التلميذ إذا تعلم 4 أو 5 كلمات فقط في اليوم، ووظفها وتحدث أو كتب بها، يكون قد بدأ أول خطوة نحو توظيف اللغة توظيفا صحيحا.

التلميذ أيضا يتعلم اللغة إذا أحبها ومارسها، وليس عن طريق التمارين الكثيرة، كما أن الاستماع مهم جدا في تعلم اللغة، يمكن للمعلمين أن يستعينوا بالتكنولوجيا ويقدموا مقطعا للأطفال يستمعون إليه، الصوت فقط دون صورة، وبعد الاستماع يفتح لهم مجال التعبير...

في هذه الحلقة، تسلط ضيفة عزيزة لعيوني الضوء على موضوع تعلم اللغات وتقدم مجموعة من التوضيحات والنصائح. شاهدوا الحلقة كاملة.

السمات ذات صلة

آخر المواضيع