المزيد
الآن
اليونسيف: انخفاض معدلات وفيات الأطفال في دول الشرق الأوسط وشمال إفريقيا
صحة

اليونسيف: انخفاض معدلات وفيات الأطفال في دول الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

وكالاتوكالات

قال المدير الإقليمي لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونسيف) في الشرق الوسط وشمال افريقيا ، تيد شيبان، إن معظم بلدان الشرق الأوسط وشمال إفريقيا خفضت معدلات وفيات الأطفال بشكل كبير جدا ، انتقل من 65 حالة وفاة لكل ألف مولود في عام 1990 ، إلى 21 حالة حاليا.

وأضاف خلال ندوة صحفية عقدها الأحد بعمان ، أن هذا التقدم حصل بفعل التغطية شبه الشاملة في التلقيح ضد الأمراض وتحسين الرعاية الصحية الأساسية ومعالجة المياه والصرف الصحي.

وسجل المسؤول الأممي أنه منذ اعتماد اتفاقية حقوق الطفل قبل ثلاثين عاما ، شهدت منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا تقدما ملحوظا في حقوق الطفل بالرغم من المشاكل التي تتعلق بالحكامة وعدم المساواة والفقر والنزاعات.

وأبرز في هذا السياق ، ازدياد عدد الأطفال في المنطقة الذين يذهبون إلى المدارس أكثر من أي وقت مضى ، وتوفر أكثر من 90 في المائة من الأطفال في المنطقة على الإمكانيات الأساسية في الحصول على المياه الصالحة للشرب وخدمات الصرف الصحي على الرغم من أن المنطقة تعد إحدى أكثر المناطق شحا في المياه على وجه الأرض.

وأشار من جهة أخرى ، إلى أن 25 مليون طفل من أصل 175 مليونا في المنطقة ، يعيشون في مناطق نزاع 75 منهم بحاجة لمساعدات ، مضيفا أنه حتى بعيدا عن الحروب في المنطقة ، يوجد 4 أطفال من كل 5 ، يعانون نوعا من العنف الجسدي والنفسي داخل المنزل ، أو المدرسة.

وتشير احصائيات لمنظمة اليونسيف إلى أن 29 مليون طفل في المنطقة يعانون من الفقر المدقع، فيما حوالي نصف عدد أطفالها محرومون من الحقوق الأساسية.

كما أن عدد الأطفال النازحين في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا يصل إلى 6 ملايين طفل ، فيما يبلغ عدد الأطفال اللاجئين 6,3 ملايين.

السمات ذات صلة

آخر المواضيع