المزيد
الآن
العلمي يدشن أول وحدة صناعية مغربية متخصصة في إنتاج النسيج الطبي
اقتصاد

العلمي يدشن أول وحدة صناعية مغربية متخصصة في إنتاج النسيج الطبي

وكالاتوكالات

دشنت شركة "لاماطم" المتخصصة في إنتاج مواد النسيج الطبي للاستخدام الفردي ، الاثنين في المنطقة الصناعية ببرشيد ، أول وحدة صناعية لها ،و التي تطلبت غلافا استثماريا بلغ 120 مليون درهم.

و تتطلع الوحدة ،التي جرى افتتاحها بحضور وزير الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي ، مولاي حفيظ العلمي ، والقنصل العام للولايات المتحدة في الدار البيضاء ، جنيفر راسمانيانا ، بالإضافة إلى ممثلين عن غرفة التجارة الأمريكية ( Amcham) وممثلي البنك الأوروبي للإنشاء والتعمير ، الى إنتاج جميع أنواع الملابس اللازمة في الإجراءات الطبية المختلفة .

كما سبق ل"لاماطم" أن أبرمت في وقت سابق اتفاقية مع الوزارة الوصية على القطاع، تسمح بخلق أزيد من 850 منصب شغل (مباشر وغير مباشر)، علما أنها تطمح حاليا لتطوير الطاقة الإنتاجية المقدرة إلى 6 ملايين وحدة شهريا.

ويمتد المشروع الصناعي على مساحة 34ر2 هكتار، حيث تتواجد الوحدة الصناعية على مساحة مغطاة ممتدة على 13.800 متر مربع، و قاعة بيضاء (وفقا ل-1- 14644 إيزو ) هي الأكبر على المستوى شمال إفريقيا تمتد مساحتها 6000 متر مكعب قابلة للتمديد ل8500 متر مربع، مع مكان للتخزين وتسليم واستقبال الطلبيات بمساحة 2500 متر مربع، و مبني للمسؤولين للإداريين.

و في كلمة بالمناسبة ،أكد مولاي حفيظ العلمي على أن الاستثمار في هذا المشروع يسمح بخلق مناصب شغل على مستوى الجهة، ويطور قطاع "النسيج في خدمة الاستعمال التقني" الذي يعد قطاعا مبتكرا مع إمكانات تطوير قوية. و شدد الوزير على أن هذا المصنع سيعزز ويقوي القدرات الإنتاجية للمنتوجات الطبية التي يتم استيراد منتجاتها بشكل حصري من المغرب.

و اعتبر أن هذه الوحدة الصناعية ، التي توظف حاليا 350 شخصا ، لن تخدم السوق المحلية فحسب ، بل ستنخرط أيضا في المنافسة الدولية والجودة من خلال تصدير 90 في المائة من إنتاجها. و سجل العلمي في هذا السياق انأن قطاع النسيج في المغرب قد استعاد عافيته وأصبح "مرة أخرى أحد عوامل نمو القطاع الاقتصادي في المغرب".

من جهته، اكد عبد الله بداع، الرئيس المدير العام لشركة "لاماطم أنه "مع هذا المشروع الكبير، سينضم المغرب إلى القائمة المحدودة للدول المنتجة للنسيج الطبي من أجل الاستخدام الفردي. وبطبيعة الحال، هدفنا الأول هو خدمة قطاع الصحة في المغرب".

ومن جانبه، كشف علي بداع، المدير العام للأماطم"، أن هذه الوحدة الصناعية تم تصميمها وفقا لمعايير عالمية، ما سمح لها بالحصول على جميع الشهادات اللازمة لأخذ الطلبيات الخاصة بالأنسجة الطبية من العالم بأسره، ما يجلعها قادرة على إنتاج أنواع الملابس المطلوبة في التدخلات الطبية المختلفة (ملابس الغرفة العمليات، غطاء الشعر، السترات...).

السمات ذات صلة

آخر المواضيع