المزيد
الآن
"البام" يطالب وزير الصحة بفتح تحقيق بعد تسجيل إصابات كورونا لدى أطباء بطنجة
صحة

"البام" يطالب وزير الصحة بفتح تحقيق بعد تسجيل إصابات كورونا لدى أطباء بطنجة

دوزيمدوزيم

طالب فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، وزارة الصحة بفتح تحقيق عاجل في أوجه التقصير التي أدت إلى ارتفاع الإصابات بفيروس كورونا في صفوف الأطباء الداخليين بالمستشفى الجامعي بطنجة، داعية الجهات المعنية إلى اتخاذ جميع التدابير الخاصة بتكثيف حمايتهم ووقايتهم.

وجاء في سؤال كتابي للنائبة البرلمانية، زهور الوهابي، موجه إلى وزير الصحة، حول ارتفاع الإصابات بفيروس كورونا في صفوف أطباء الـمستشفى الجامعي بطنجـة، الإشارة إلى الأدوار الطلائعية التي لعبتها الأطر الطبية في مواجهة تفشي جائحة كورونا، التي لم تتردد في تقديم خدمات إنسانية جليلة للمصابين بالفيروس من داخل الصفوف الأمامية في مختلف مستشفيات الـمملكة.

وأكدت النائبة البرلمانية أن إصابات كورونا "سجلت في صفوف الأطر الطبية أرقاما مخيفة، مازالت في ارتفاع متواصل يوما بعد يوم، كما هو الشأن بالنسبة للأطباء الداخليين في المستشفى الجامعي بطنجة، الذي سجلت فيه 39 حالة من أصل 60 طبيبا داخليا يشتغلون بالـمستشفى المذكور".

وأبرزت زهور الوهابي، أن "الأعداد الكبيرة من الإصابات في صفوف الأطباء الداخليين، تسائل بقوة الترتيبات الوقائية التي اتخذتها وزارة الصحة لحماية الأطر الصحية العاملة في الـمستشفى من تفشي الفيروس"، موردة أنه  "يتبين أن الأطر الطبية تشتغل في ظروف تفتقد لأبسط شروط السلامة، في ظل غياب الكمامات الـمستجيبة للمعايير الطبية وأغطية الرأس والبلوزات، الأمر الذي يعتبر تقصيرا من طرف وزارة الصحة في حماية الأطر الطبية واستهانـة بسلامتهم الجسدية واستهتارا بأرواحهم".

السمات ذات صلة

آخر المواضيع