المزيد
الآن
اتجاهات الإرهاب لـ2019.. انخفاض العمليات والضحايا وتزايد الانتحاريات
إرهاب

اتجاهات الإرهاب لـ2019.. انخفاض العمليات والضحايا وتزايد الانتحاريات

دوزيمدوزيم

سجل مؤشر واتجاهات الإرهاب العالمي 2019 الذي يصدره "مركز شرفات لدراسات وبحوث العولمة والارهاب" انخفاض العدد الإجمالي للعمليات الإرهابية وضحايا الإرهاب للعام الرابع على التوالي، بنسبة 52% مقارنة مع سنة ذروته 2014، حيث بلغ العدد الإجمالي لقتلى العمليات الإرهابية 15952 شخصا، مرجعا سبب الانخفاض بشكل رئيس لتناقص العدد الكلي لقتلى الإرهاب في العراق ثم الصومال.

وأبرزت الدراسة، التي يصدرها المركز البحثي الأردني "شرفات" اعتمادا على "مؤشر الإرهاب العالمي" الذي يصدره سنوياً معهد الاقتصاد والسلام Institute for Economics & Peace (IEP) "هزيمة وانهيار أسطورة تنظيم داعش ومقتل زعيمه وعدد كبير من قيادات التنظيم"، غير أنها أشارت في المقابل إلى "تزايد خطورة مشكلة عودة المقاتلين الإرهابين الأجانب إلى بلدانهم".

 وكشفت الدراسة استمرار الدول العربية والإسلامية بتصدر المراتب العشر الأولى على مؤشر الإرهاب العالمي، حيث جاءت أفغانستان في المرتبة الأولى لقائمة البلدان المستهدفة بالإرهاب ثم بلدان العراق، نيجيريا، سوريا، باكستان الصومال، الهند، اليمن، الفليبين والكونغو الديمقراطية تواليا.

 كما سجلت  تزايد مشاركة النساء في العمليات الإرهابية والعمليات الانتحارية تزايد مشاركة النساء في العمليات الإرهابية والعملياتالانتحارية، حيث تشير البيانات انه خلال الفترة ما بين (1985- 2018) كان هناك ( 300) عملية إرهابية شاركت فيها النساء بواقع (أمرأه واحدة على الأقل ) تسببت بمقتل (3000 ) شخصا في العالم، حيث تنامى وتسارع هذا الاتجاه خلال السنوات الخمس الماضية ( 2013-2018) بنسبة كبيرة جدا بلغت( 450) % ؛ ويلاحظ بأن (80) % من هذه العمليات نفذتها النساء في تنظيم بوكو حرام في نيجيريا والدول المجاورة لها . وعلى العكس من ذلك فقد انخفضت مساهمة الرجال في العمليات الانتحارية بنسبة (47) % خلال نفس الفترة .

ووقف التقرير عند ما اعتبره أحد أهم الاتجاهات السلبية والخطيرة للإرهاب هذا العام 2019وخلال العقد القادم ، وهو زيادة خطورة "الإرهاب الأبيض" أي إرهاب "جماعات اليمين المتطرف" وما يسمى اليمين البديل في أمريكا الشمالية وأوروبا الغربية وأستراليا، ودليل ذلك ارتفاع نسبة عمليات هذه الجماعات بنسبة هائلة بلغت (320)% خلال السنوات الخمس الماضية ، وقد بلغ عدد قتلى العمليات الإرهابية التي تنسب لليمين المتطرف (77 )قتيل حتى يونيو 2019 .

ولاحظ التقرير أن الولايات المتحدة والدول الأوروبية والأجهزة الاستخبارية فيها بدأت ومنذ بداية عام 2019 تحديدا، التحذير من خطورة هذا النوع من الإرهاب، والاهتمام به على كافة الصعد خاصة في مجال البحث والدراسة الأكاديمية، خاصة بعد العملية الإرهابية التي جرت في المساجد في نيوزيلندا الجمعة  مارس 2019 وداخل مسجدي النور ومركز لينود الإسلامي في مدينة كرايستشرش ونتج عنهُما العديد من الإصابات و 50 من الوفيات.

 

 

السمات ذات صلة

آخر المواضيع