المزيد
الآن
تونس.. القضاء يقرر الإفراج عن المرشح للانتخابات الرئاسية نبيل القروي
دولي

تونس.. القضاء يقرر الإفراج عن المرشح للانتخابات الرئاسية نبيل القروي

وكالاتوكالات
آخر تحديث

قررت محكمة التعقيب في تونس الإفراج عن المرشح للانتخابات الرئاسية نبيل القروي، الذي يوجد بالسجن على خلفية شبهة "غسيل أموال وتهرب ضريبي" وفق ما أفادت به هيئة الدفاع عن القروي مساء اليوم الأربعاء.

وأوضح كمال بن مسعود عن هيئة الدفاع أن محكمة التعقيب أذنت بالإفراج عن نبيل القروي، "بعد قبول الطعن شكلا وأصلا، ونقض قرار دائرة الاتهام دون إحالة".

وأفاد عماد بن حليمة عضو هيئة الدفاع عن نبيل القروي، أن "محكمة التعقيب أذنت بالإفراج عن القروي فورا، ونقض قرار دائرة الاتهام بمحكمة الإستئناف، التي كانت قد رفضت يوم فاتح أكتوبر الجاري الإفراج عنه و اعتبار الإجراءات باطلة".

وتم إيقاف نبيل القروي رئيس حزب "قلب تونس" يوم 23 غشت الماضي، تنفيذا لمذكرة اعتقال صادرة ضده عن إحدى دوائر محكمة الاستئناف بتونس، في قضية رفعتها ضده منظمة "أنا يقظ" بخصوص شبهة غسل وتبييض الأموال والتهرب الضريبي، وذلك باستعمال شركات يملكها صحبة شقيقه غازي القروي.

ويذكر أن دائرة الاتهام الصيفية بمحكمة الإستئناف بتونس، كانت قدر رفضت يوم 5 شتنبر الماضي طلبا للإفراج عن نبيل القروي والإبقاء على التدابير الاحترازية التي تم اتخاذها منذ فترة ضد الشقيقين القروي، والمتعلقة بمنعهما من السفر وتجميد التصرف في ممتلكاتهما.

وفي 18 شتنبر الماضي رفض قاضي التحقيق بالقطب القضائي الاقتصادي والمالي الذي يتولى القضية، طلب الإفراج المؤقت عن القروي، وذلك لعدم الاختصاص.

ويذكر أن قرار إيقاف نبيل القروي خلف ردود فعل متباينة تصاعدت بقوة بعد إعلان الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في 17 شتنبر عن نتائج الدور الأول من الإنتخابات الرئاسية ومرور نبيل القروي (عن حزب قلب تونس) إلى الدور الثاني من السباق الانتخابي، بحصوله على 15,6 في المائة وراء المترشح قيس سعيد الذي حصل على نسبة 18,4 بالمائة.

ودعت عدة شخصيات سياسية وجهات حقوقية في داخل تونس وخارجها، إلى تمتيع نبيل القروي، الموقوف على ذمة القضاء، بكامل الحرية للقيام بحملته الإنتخابية، انطلاقا من مبدأ تكافؤ الفرص بين المتناف س ي ن .

وأعلن المرشح قيس سعيد من جهته يوم السبت الماضي، أنه سيعلق حملته احتراما لمبدأ تكافؤ الفرص مع منافسه نبيل القروي.

وقد قادت سلوى السماوي، زوجة القروي، الحملة الانتخابية نيابة عن زوجها.

وست جرى الدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية، الأحد المقبل بعد دورة أولى شهدت تصويتا استبعد من كانوا في السلطة وأدى إلى تأهل وجهين جديدين خاضا حملتيهما على أساس القطيعة مع النخب السياسية.
 

السمات ذات صلة

آخر المواضيع