المزيد
الآن
أمكراز يستعرض الإجراءات التي أقيمت لاحتواء فيروس كورونا في بعض الضيعات الفلاحية
سياسة

أمكراز يستعرض الإجراءات التي أقيمت لاحتواء فيروس كورونا في بعض الضيعات الفلاحية

دوزيمدوزيم

كشف محمد أمكراز، وزير الشغل والإدماج المهني، أن عدد المؤسسات الفلاحية التي تمت مراقبتها من طرف اللجان المشتركة (مفتشي الشغل، وممثلي المصالح اللاممركزة لقطاعات الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، الصحة والداخلية)، خلال الفترة المتراوحة ما بين 15 أبريل و 10 شتنبر الجاري، بلغ 1510 مؤسسات.

وأضاف أمكراز، خلال تقديمه، عرضا في اجتماع للجنة القطاعات الاجتماعية بمجلس النواب حول الإجراءات المتخذة من طرف وزارته لمراقبة التزام المشغلين بالتصريح بالأجراء لدى الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي وتداعيات البؤر الوبائية في بعض الضيعات الفلاحية والوحدات الإنتاجية بمنطقة الغرب وتوسيع التغطية الصحية والاجتماعية تنزيلا للخطاب الملكي، (أضاف)، أنه الدائرة الترابية لالة ميمونة يوجد بها 350 وحدة إنتاجية وتشغل حوالي 70 ألف أجير في ذروة موسم إنتاج الفواكه الحمراء، فيما يبلغ عدد وحدات التلفيف 17 وحدة.

ومن بين أسباب انفجار بؤرة لالة ميمونة، يوضح الوزير، عدم تحسيس الاجراء بشكل فعال وعدم احترام وبشكل متفاوت، لشروط السلامة والصحة داخل أماكن العمل، بالإضافة إلى عدم احترام  الشروط الصحية داخل المطعم وفي المستودعات، وعدم احترام التباعد في سلاسل العمل.

وعلى مستوى النقل الخاص، يذكر أمكراز، فإنه تم رصد نقل الاجراء على متن حافلات لا تحترم شروط السلامة والصحة، حيث يضطر بعض الاجراء إلى ركوب الشاحنات وقد  يتجاوز أحيانا عدد الركاب 50 أجيرا، مما أدى إلى إصابة مجموعة من الاجراء الذين  ينتقلون عبرها بالفيروس.    

 وسجل الوزير ذاته، ضمن الأسباب كذلك، عدم مراعاة المقتضيات القانونية والتنظيمية المتعلقة بالتدابير الوقائية والحاجزية، مما أدى إلى إصابة مجموعة من الاجراء بالفيروس.

ومن الإجراءات التي أقيمت لاحتواء الفيروس بالضيعات الفلاحية، يورد الوزير، تمت زيارة مجموعة من الوحدات الإنتاجية المختصة بتثمين الفواكه الحمراء بالدائرة بما فيها الوحدات التي سجلت بؤر لإنتشار العدوى، ثم زيارة 569 مقاولة تشغل 115849 أجير وأجيرة من بينها 102 وحدة تشتغل في الميدان الفلاحي بدائرة لالة ميمونة، مشيرا إلى أنه تم إحداث سبع لجن إقليمية لتفقد تنزيل الإجراءات الاحترازية في الوحدات الإنتاجية بإقليم القنيطرة.  

السمات ذات صلة

آخر المواضيع