المزيد
الآن
نفهمو ولادنا

اختبار مهم بعد الولادة يمكن أن ينقذ الرضيع من الإصابة ببعض الأمراض النادرة. التفاصيل في الفيديو

دوزيمدوزيم

تسلط الدكتورة عفاف بن يطو، اختصاصية في طب الأطفال والجهاز العصبي، في هذا الفيديو، الضوء على موضوع مهم جدا يهم صحة الأطفال، ويتعلق باختبار بسيط يقوم على أخذ قطرات من كعب الرضيع، ويمكنه أن يغير مجرى حياة بعض الأطفال، فبفضل هذا الاختبار يتم الكشف المبكر عن بعض الأمراض النادرة، فيعيش الطفل حياة طبيعية مع متابعة العلاج اللازم حسب كل مرض، بدل المضاعفات السلبية التي تؤدي إلى تأخر ذهني حركي، وصرع أو توحد وغيرها من المضاعفات التي تكون لها عواقب وخيمة على تطور الطفل ونموّه.

تختلف لائحة الأمراض النادرة التي يتم الكشف عنها بفضل التشخيص المبكر عند الولادة أو فحص الكعب الوليدي أو test de Guthrie من بلد لآخر حسب السياسة الصحية والأمراض التي تكون شائعة في هذا البلد كما تشرح الدكتورة ابن يطو، وفي المغرب بدأت تجربة الكشف المبكر عن الخمول الخلقي للغدة الدرقية، كما أن بعض المختبرات الخاصة تقوم بهذه التحاليل الطبية.

المزيد من التفاصيل حول هذا الموضوع في هذا العدد من "نفهمو ولادنا"

السمات ذات صلة

آخر المواضيع